رئيس مجلس التحرير : خالد صلاح

“ميسي” يسجل 91 هدفاً في عام 2012 ويحصد لقب “هداف العالم”

الثلاثاء 5 - 2 - 2013 10:51

كتب محمد عبد العظيم

 استطاع اللاعب الأرجنتيني ليونيل ميسي القدرة علي تسجيل 91 هدفا في عام 2012 وحدها  وفاز بلقب هداف العالم وكان اللقب في السابق من نصيب نجم ألمانيا جيرد مولر الذي أحرز 85 هدفا في عام 1972.

وكشفت أحدث إحصائية حول ميسي، أن النجم الأرجنتيني تمكن هذا الموسم من تسجيل الأهداف في كافة البطولات التي يشارك فيها فريقه برشلونة، والمتمثلة في الدوري الإسباني، كأس ملك إسبانيا، دوري أبطال أوروبا و كأس السوبر الإسبانية.

وأحرز ميسي هذا الموسم 39 هدفا كان آخرها في بطولة كأس ملك إسبانيا حين سجل الهدف الرابع لفريقه أمام مضيفه ملقة، ليلة الخميس، ليفوز برشلونة 4-2 ويتأهل لنصف نهائي كأس الملك، ويضرب موعدا مع غريمه الأزلي ريال مدريد في مباراتي كلاسيكو منتظر لعشاق الساحرة المستديرة.

وافتتح ميسي مسيرته التهديفية مع بداية الموسم بهدفين في مرمى ريال سوسيداد الذي انهزم من برشلونة بخمسة أهداف لهدف، ليواصل تسجيله للهدف تلو الآخر، رافعا رصيده حتى الجولة الماضية من الدوري الإسباني إلى 29 هدفا في صدارة لائحة هدافي الليغا.

وفي كاس السوبر الإسبانية، نجح ميسي في هز شباك الغريم التقليدي ريال مدريد، حين سجل هدفين لبرشلونة جاءا في مباراتي الذهاب والإياب للسوبر.

وفي بطولة الكأس، سجل ميسي أربعة أهداف منها تسجيله هدفين في قرطبة، ومثلهما في ملقة.

وواصل ميسي مسيرته التهديفية، بخمسة أهداف في دوري أبطال أوروبا، من بينها أربعة في شباك سبارتاك موسكو، والخامس في شباك سلتيك الأسكتلندي، في حين لم يتمكن من التسجيل في مرمى بنفيكا في مباريات دور المجموعات بالبطولة الأوروبية.

وكان ميسي قد توج بجائزة أفضل لاعب في العالم للمرة الرابعة على التوالي، ليصبح أول لاعب في العالم ينال هذا اللقب أربع مرات مجتمعة أو متتالية، حيث لا يزال يفصله عن لقب أفضل لاعب في تاريخ كرة القدم سوى رفع كأس العالم مع المنتخب الأرجنتيني.

ويتبقى لميسي الفوز بكأس العالم مع فريقه الارجنتين حتى يتمكن من نيل نفس اللقب الذي حصل عليه مواطنه مارادونا من قبل وهو لقب اللاعب الاكثر شعبية في امريكا اللاتينية.

كما توقعت مصادر في لجنة التاريخ والاحصائيات لكرة القدم ان ينال ميسي لقب لاعب العصر اذا استمر في الاداء عالي المستوى الذي يقدمه مع ناديه برشلونة حاليا.

التعليقات

اضف تعليق

البريد الالكترونى لن يتم نشره